أنواع جراحات السمنة المفرطة فى مصر وأسعارها

أنواع جراحات السمنة المفرطة فى مصر وأسعارها

أنواع جراحات السمنة المفرطة فى مصر وأسعارها

هناك الكثير من أنواع جراحات السمنة المتعددة اليوم وأصبح لكل جراحة الخصائص والمميزات الخاصة بها على العكس في بداية انتشار عمليات التخلص من السمنة والوزن الزائد كان لا يتوفر إلا إجراء جراحي واحد وهو عملية تدبيس المعدة التي مع الوقت اكتشف القطاع الطبي والجراحي العديد من الأضرار على صحة الإنسان لهذا تم استبعادها من جراحات السمنة المفرطة وكان لباقي الجراحات الحديثة الدور في إثبات نجاحها وأهميتها في التخلص من السمنة المفرطة نهائيًا.

 وخلال هذه المقالة سوف نعرض أنواع جراحات السمنة المفرطة وما هي الخصائص والمميزات التي تختص بها كل عملية عن الأخرى وهل هناك شروط لاختيار هذه الجراحات أم لا؟

 

أشهر أنواع جراحات السمنة المفرطة في مصر

أولاً:  عملية تكميم المعدة:

عملية تكميم المعدة هي من أشهر وأفضل جراحات السمنة المفرطة، والتي تشهد تحديثات وتطورات عديدة متميزة، فمنذ بدء إجراء العملية بجراحة عادية حتى تصل الآن لإجرائها بتقنيات حديثة مثل تقنية الثلاث فتحات بالمنظار، أو تقنية التكميم البكيني.

وتتم جراحة تكميم المعدة عن طريق استئصال جزء من حجم المعدة يصل إلى 70% تقريبًا من حجم المعدة الأصلي، وبهذا يتم استئصال هرمون الجريلين المسئول عن الجوع مما يفسر قلة الشعور والرغبة في تناول الطعام بعد العملية.

باستخدام المنظار الحديث يقوم الطبيب بإتمام عملية تكميم المعدة من خلال القيام بفتحات صغيرة ومن ثم الدخول بالمنظار إلى المعدة وإجراء القص والاستئصال، ومع التقدم والتطور الطبي الحديث أصبح هناك أكثر من طريقة حديثة لإجراء عملية تكميم المعدة لتقليل الآثار الضارة والمزعجة التي يشعر بها الفرد بعد العملية، وهذه الطرق هي:

جراحات-السمنة-المفرطة-وانواعها

تقنية التكميم البكيني هي من أحدث التقنيات المستخدمة الآن في عالم جراحات السمنة وهي تتميز عن الإجراء التقليدي لعملية تكميم المعدة بالمنظار بأنها لا تترك ندبات أو جروح على البطن، حيث تتم من خلال فتحات صغيرة دقيقة على خط البكيني أسفل البطن بالإضافة إلى فتحة السُرة، لتتم العملية بهذه الطريقة ولا تترك أي جروح مزعجة تسبب أثر نفسي سلبي على الحالة بعد ذلك.

تتم تقنية الثلاث فتحات باستخدام المنظار أيضًا ولكنها تتميز عن عملية تكميم المعدة بالمنظار التقليدية أنها تتم باستخدام ثلاث فتحات فقط وليس خمس كما كان، وهذا يقلل من عدد الجروح والندبات التي تظهر على شكل البطن الخارجي وكانت تسبب إزعاج لذويها.

ولهذا السبب تعد هذه التقنية من أكثر إجراءات السمنة التي يطلبها الكثير من الحالات ويفضلون بالقيام بها أكثر من غيرها.

بعد ظهور بعض الحالات الفردية لفشل عملية تكميم المعدة واسترجاع الوزن المفقود مرة أخرى، كان للطب دور في وضع حل سريع ودقيق لهذه المشكلة، وكانت تقنية التكميم المعدل هذا الحل المناسب وهى عبارة عن خطوة تتم بعد إنهاء عملية تكميم المعدة التقليدية، وهي عبارة عن تركيب حلقة من السيلكون أعلى فم المعدة، لتمنع هذه الحلقة تمدد وتزايد حجم معدتك مرة أخرى خاصة مع عدم الالتزام بتعليمات الطبيب من حيث كميات ونوع الوجبات التي يتم تناولها.

ثانياً:  عملية تحويل مسار المعدة:

عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار من أشهر جراحات السمنة التي يقوم بها مرضى السكر بشكل خاص، وهذا لأنها تتم عن طريق قص جزء من المعدة وإيصاله مباشرة مع الأمعاء الدقيقة على مسافة من الإثنى عشر تمثل 2 متر تقريبًا، وهذا لمرور الطعام مباشرة إلى الأمعاء مما يقلل من امتصاص الطعام ولذلك تعتبر هذه العملية مناسبة لمرضى السكري حيث بهذه الخطوات تقل مقاومة الأنسولين في الجسم بشكل كبير.

 

ثالثاً:  عملية تحويل مسار المعدة المصغر :

بإنشاء جيب صغير من المعدة وتحويل الجزء المتبقي من المعدة مع الطرف العلوي من الأمعاء الدقيقة بعد تقسيمها هي الأخرى  لجزئين، ومن ثم إيصال الجزء السفلي منها مع الجيب الذي تم تجيهزه من المعدة وبعد إعادة ربط أجزاء الأمعاء الدقيقة ببعضها البعض تنتهي عملية تحويل مسار المعدة المصغر ويصبح حجم معدتك تقريبًا كأنبوب صغير يعبر من خلاله الطعام فقط.

وبهذا ستتناول كميات قليلة من الطعام وسوف ينخفض امتصاص وهضم الطعام لأن الأمعاء الدقيقة تمتص هي السعرات الحرارية والعناصر الغذائية.

 

رابعاً:  عملية بالون المعدة :

من عمليات جراحات السمنة المفرطة الشهيرة أيضًا عملية بالون المعدة وهي من أقدم عمليات وجراحات التخلص من السمنة المفرطة والوزن الزائد، وتتم باستخدام المنظار يقوم الطبيب بإدخال بالون من السيليكون ليستقر به الحال بالمعدة ويشغل حيز كبير حوالي 80% من حجم المعدة الأصلي مما يساعد في تقليل كميات الطعام التي ستتناولها الحالة وبالتالي إنقاص الوزن والتخلص من السمنة المفرطة.

وقد تطورت هذه العملية الآن لتصبح مجرد إجراء بسيط لا يحتاج لتدخل جراحي وبنج، فمن خلال إجراء الكبسولة المبرمجة لا تحتاج غير لكوب ماء فقط ومن ثم تناول الكبسولة لتنزل إلى المعدة بشكل طبيعي، لتملئ حيز المعدة وكل هذا دون الدخول لغرفة العمليات أو الاضطرار لتناول بنج.

 

خامساً:  عملية الساسي أو ثنائي التقسيم:

إجراء عملية ثنائي التقسيم تتم مثل ما يطلق عليها أي تنقسم إلى جزئين، الجزء الأول يقوم الطبيب بقص الجزء العلوي من المعدة الذي يحتوي على هرمون الجريلين وبعد هذا تتم الجزء الثاني وهو تحويل الجزء المتبقى من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة مباشرة وبهذا تعتبر عملية الساسي هي دمج بين عمليتي التكميم وتحويل مسار المعدة المصغر لتمتع الحالة الآن بمميزات كلًا منهم.

حرصنا خلال هذه المقالة أن نعرض أهم وأبرز جراحات السمنة المفرطة في مصر، والجراحات التي يقوم بها د. أحمد نبيل الحوفي لتمتلك المعرفة والدراية الكاملة بتفاصيل كل عملية قبل إتخاذ قرار إجرائها، ولكن عليك معرفة أن هذا القرار ليس بإيدك فقط، بل يجب أن يتم إتخاذه تحت إشراف الطبيب وبعد القيام بالفحوصات والكشوفات اللازمة ليستطيع الطبيب اختيار الأفضل والمناسب لجسمك ولحالتك الصحية.

 

إقرأ أيضاً:       مميزات التكميم الدقيق ومراحل ما بعد العملية؟

                     أفضل جراح عمليات تكميم المعدة بالمنظار

WhatsApp chat
0 Shares
Tweet
Share
Share
Pin