هل تمنع السمنة الحمل والإنجاب؟

هل تمنع السمنة الحمل والإنجاب؟

هل تمنع السمنة الحمل والإنجاب؟

السمنة! تعد السمنة مشكلة العصر اليوم فهي بمثابة تهديد كبير لحياة الفرد وخاصة المرأة، حيث أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث تأثير السمنة على الحمل والإنجاب بشكل سئ وضار، هذا إلى جانب تأثير السمنة الضار على فترات ما بعد الولادة أيضًا.

وسوف نعرض خلال هذه المقالة العديد من التساؤلات الكثيرة التي تدور حول السمنة وزيادة الوزن، والتي يطرحها الفتيات بشكل عام، وبشكل خاص الفتيات التي تعاني من زيادة الوزن مثل، هل هناك علاقة بالفعل بين السمنة وتأخر الحمل وهل زيادة الوزن تمنع الحمل؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه فيما يلي، بالإضافة إلى ضرورة التعرف على تأثير السمنة على الحمل والإنجاب حتى لا تتعرضي لهذا الضرر إذا اصبتي بالسمنة أثناء الحمل.

 

هل زيادة الوزن تمنع الحمل؟

تشكل السمنة وزيادة الوزن خطر كبير على صحة الإنسان بشكل عام وعلى المرأة بشكل خاص قبل فترة الحمل وبعدها أيضًا، حيث كلما زادت الدهون غير الصحية بالجسم مع ارتفاع مؤشر كتلة الجسم تسبب هذا في حدوث بعض الاضطرابات التي تكون سبب في حدوث تأثير السمنة على الحمل والإنجاب بشكل كبير وهذا ما يؤكد وجود علاقة قوية بين السمنة وتأخر الحمل ولكن هذا لا يعني تأكيد إجابة سؤالنا هل زيادة الوزن تمنع الحمل؟ حيث عليك زيارة الطبيب أولًا ليقوم بالفحوصات اللازمة ويحدد هل تعاني من زيادة الوزن البسيطة أم أنك مصابة بالسمنة المفرطة وكتلة الجسم الخاصة بك أعلى من 35، ولكن الآن دعونا نعرض بعض المشاكل التي تظهر على الفتيات وتكون تفسير للعلاقة بين السمنة وتأخر الحمل

  ومن هذه المشاكل:

  • اضطرابات ضغط الدم.
  • متلازمة تكيس المبايض من أِشهر الأسباب التي تفسر العلاقة بين السمنة وتأخر الحمل حيث كلما زادت نسبة الدهون في الجسم زادت احتمالية الإصابة بتكييسات المبيض.
  • بكتيريا والتهابات بالمبايض.
  • مرض السكري.
  • أمراض القلب ومشاكل الأوعية الدموية هي مشاكل تنتج عن السمنة المفرطة وزيادة الوزن وهي أحد أسباب تأخر الحمل بشكل كبير.
  • التهابات الأعصاب.
  • مشاكل العظام مثل الانزلاق الغضروفي.
  • تمزق العضلات.
  • أورام الرحم.
  • اضطراب الهرمونات مثل ارتفاع أو انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون.

 

 

أضرار- السمنة -على- الحامل -والجنين

 

ما هي أضرار السمنة على الحامل والجنين:

السمنة لا تؤثر على الحامل فقط بل تشمل أضرارها الجنين أيضًا، وهذا قد يمثل خطورة كبيرة على صحة الجنين، وإليك عزيزتى القارئة أهم المشاكل التي تسببها زيادة الوزن وأشهر أضرار السمنة على الحامل والجنين مثل:

  1. ارتفاع نسبة الإصابة بالإجهاض من أشهر أضرار السمنة على الحامل والجنين خاصة في الشهور الأولى.
  2. تتسبب السمنة الزائدة في تقليل فرصة الخصوبة بشكل كبير.
  3. صعوبة التنفس.
  4. اضطرابات النوم.
  5. ارتفاع ضغط الدم.
  6. ضعف المناعة.
  7. الإصابة بسكر الحمل من أشهر الأمراض التي تصاب بها الحامل خاصة وإذا كانت تعاني من السمنة المفرطة.
  8. أمراض القلب والأوعية الدموية.
  9. الإصابة بتسمم الحمل.
  10. صعوبة الولادة سواء كانت طبيعية أو قيصرية.
  11. تعرض الأم للضرر أثناء عملية الولادة بسبب زيادة وزنها.

 

ومن الأضرار التي تسببها السمنة على الجنين أثناء الحمل:

  1. تسمم الجنين.
  2. اختناق ووفاة الجنين.
  3. الإصابة بالتشوهات والعيوب الخلقية.
  4. تعرض الجنين للضرر أثناء الولادة.

كيف تحمي نفسك من العلاقة بين السمنة وتأخر الحمل

هل يمكننا حماية أنفسنا من خطر العلاقة بين السمنة وتأخر الحمل ؟ نعم عزيزتى يمكنك هذا باتباع السلوكيات الصحية التي تحميكي من خطر الإصابة بالسمنة المفرطة.

ولكن إذا كانت كتلة جسم أعلى من 35 بالفعل فيمكنك الآن اللجوء لأحد جراحات التخلص من السمنة الحديثة لتتخلصين من الوزن الزائد ويصبح جسمك رشيق ومثالي وتقدمي على خطوة الحمل دون قلق أو خوف ،وإليك عزيزتى أهم النصائح لتتجنبي تأثير السمنة على الحمل والإنجاب فيما يلي:

 

تجنب تأثير السمنة على الحمل والإنجاب

الحفاظ على وزنك قبل فترة الزواج والحمل تحميكي بشكل كبير من التعرض للإصابة بزيادة الوزن والسمنة عند الحمل والولادة.

ولكي تتجنبين التعرض لتأثير علاقة السمنة وتأخر الحمل عليك اكتساب بعض السلوكيات الصحية وممارستها لتصبح روتينك اليومي والطبيعي وهذه السلوكيات هي:

1-  الحفاظ على نظام غذائي صحى:

عليك اتباع نظام غذائي صحي ومتكامل يحتوي على جميع العناصر التي يحتاجها الجسم، وتبتعدي عن تناول الأطعمة السريعة والدسمة التي تحتوي على الدهون المهدرجة والسعرات الحرارية العالية، التي تسبب زيادة الوزن.

2-  ممارسة الرياضة:

إذا مارستي الرياضة قبل الزواج وأصبح جسمك يعتاد الحركة والنشاط وتناول الأطعمة الصحية كل هذا سيحميكي من زيادة الوزن وخطورة تأثير السمنة على الحمل والإنجاب.

3-  الامتناع عن التدخين والكحوليات:

لضمان حدوث الحمل بعد الزواج مباشرة عليك الامتناع عن شرب الكحوليات والتدخين إلى جانب الحفاظ على جسمك من زيادة الوزن.

 

وفي النهاية، يوصى العديد من الأطباء ومنهم أحمد الحوفى  أحسن دكتور سمنة فى مصر بخسارة الوزن الزائد قبل الحمل، والتخلص من السمنة المفرصة حتى يقلل من مخاطر وأضرار السمنة على الحامل والجنين ويقلل من علاقة السمنة وتأخر الحمل أيضًا.

وإذا كنتي لا تقدرين على اتباع أي من السلوكيات الصحية هذه أو الالتزام بنظام غذائي صحى من أجل التخلص من الوزن الزائد، سيكون عليك اضطرار اللجوء لأحد جراحات السمنة الحديثة مثل عمليات تكميم المعدة بالمنظار أو عمليات تحويل المسار المصغر، كل هذه العمليات اليوم أصبحت تتم بأحدث التقنيات والأجهزة حتى لا تترك آثار ضارة على جسمك أو تكون عائق لإتمام الحمل والإنجاب ، بل ستكون هذه العمليات فرصة ذهبية لك للتخلص من العلاقة المزعجة بين السمنة وتأخر الحمل والاستمتاع بانجاب الأطفال بعد الزواج مباشرة.

 

إقرأ أيضاً:  الكبسولة المبرمجة الحل السحرى والآمن لفقدان الوزن

            أفضل دكتور تحويل مسار 2020

             هتخس مع عملية بالون المعدة

13 Shares
Tweet
Share13
Share
Pin