ماهو الفرق بين تكميم المعدة وتحويل المسار بالمنظار

ماهو الفرق بين تكميم المعدة وتحويل المسار بالمنظار

ماهو الفرق بين تكميم المعدة وتحويل المسار بالمنظار

عملية تحويل مسار المعدة و عملية تكميم المعدة من أشهر عمليات و جراحات السمنة في مصر وفي العالم كله وهذا لمميزاتهم المتعددة وفوائدهم المذهلة في التخلص من السمنة المفرطة وخسارة الوزن الزائد.

ولكن ما الفرق بينهم وهل هناك فروق واضحة قد تؤثر على نتايج العملية لكلًا منهم.؟ هذا بالطبع تساؤل يشغل بال العديد من الأشخاص خاصة المقبلين على إجراء أي نوع من أنواع جراحات السمنة المفرطة، ونحن خلال هذه المقالة سوف نوضح الفرق بين عملية تكميم المعدة وعملية تحويل مسار المعدة لتملك المعرفة والدراية الكاملة عن الفرق بينهم 

 

ما هي عملية تكميم المعدة؟

عمليات تكميم المعدة من أهم عمليات وجراحات التخلص من السمنة المفرطة، وهي من العمليات التي تشهد تطور ملحوظ في طريقة إجرائها فمثلًا مع بداية القيام بإجراء عملية تكميم المعدة كان يقوم الطبيب باستخدام المنظار لعمل خمس فتحات بالبطن حتى يستطيع المرور للداخل وإجراء العملية، ولكن الآن أصبح من السهل الدخول إلى المعدة من خلال تقنيات حديقة مثل تقنية التكميم البكيني وتقنية الثلاث فتحات وتتميز هذه التقنيات الطبية الحديثة بعد ترك أي آثار أو مضاعفات مزعجة الحالات كما كان يحدث من قبل خلال إجراء عملية تكميم المعدة بالمنظار بالطريقة الكلاسيكية، كان يتضرر بعض الحالات بسبب الندوب الجراحية التي تظهر على مظهر البطن الخارجي مكان فتحات المنظار، ولكن كيف تتم خطوات عملية تكميم المعدة بالأساس، تعرف فيما يلي:

 

 

ما هى خطوات عملية تكميم المعدة بالمنظار

من خلال التخلص من جزء كبير من حجم المعدة تنتهي بهذا عملية تكميم المعدة حيث أنها ببساطة قص واستئصال مساحة تتعدى الـ70% من حجم المعدة الأصلي، ليصبح حجم معدتك أصغر من الأول مما يساعدك على تناول كميات طعام أقل وبالتالي إنقاص الوزن بشكل سريع والتخلص من السمنة المفرطة والاستمتاع بحياة صحية ونشيطة خالية من الأمراض.

وتتم عملية تكميم المعدة الكلاسيكية باستخدام المنظار لعمل 5 فتحات، أما للتقنيات الحديثة تتم كالأتي:

 

لا يوجد فرق بين تفاصيل عملية التكميم البكيني عن عملية التكميم الكلاسيكي إلا في عدد الفتحات والمظهر الخارجي لها بعد العملية أي من خلال عملية التكميم البكيني يتم استئصال جزء من المعدة أيضًا والتخلص منها نهائيًا ولكن مع عمل فتحات دقيقة على خط البكيني أسفل البطن مع فتحة بالسرة مما يفسر عدم ترك أي آثار أو ندوب لهذه التقنية بعد إجراء العملية.

 

لا يقتصر استحدام تقنية الثلاث فتحات خلال القيام بعمليات تكميم المعدة فقط بل من الممكن استخدامها عند إجراء عملية تحويل مسار المعدة وسوف نفسر هذا فيما يلي.

ويقوم الطبيب باستخدام تقنية الثلاث فتحات عند إجراء العملية للحصول على مميزات أكثر وألام اقل، حيث مع تقليل عدد الفتحات، تقل آلام ما بعد العملية، وتقل عدد الندوب والآثار المزعجة ولكن تظل النتيجة كما هي مضمونة وهى التخلص من 80% من حجم المعدة لتصبح أصغر وتخسر الوزن أسرع.

 

ما هي عملية تحويل مسار المعدة؟

يتمثل الفرق الذي يميز عملية تحويل مسار المعدة عن عملية تكميم المعدة هو عدم استئصال أي جزء من المعدة أو عدم استئصال أي جزء آخر، حيث تتم العملية داخليًا من خلال قص جزء من المعدة لإيصاله بالأمعاء الدقيقة دون الحاجة للتخلص من أي عضو من الجسم.

خطوات عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار:

هناك إجراءان مختلفان لإجراء عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار وهو الإجراء الكلاسيكي والإجراء المصغر ولكن ما هو الفرق بينهم؟ تعرف فيما يلي:

1-  عملية تحويل مسار المعدة بالمنظار التقليدي 

من خلال قص الجزء العلوي من المعدة وإيصاله مع الأمعاء الدقيقة بمسافة بعد وجود الإثنى عشر ومن ثم إيصال الجزء الآخر من المعدة بالجزء السفلي من الأمعاء الدقيق تتم هكذا عملية تحويل مسار المعدة وليصبح حينها حجم المعدة الجديد لا يتعدى ثلث حجم المعدة الأصلي، وهذا ما تتميز به عملية تحويل المسار عن عمليات التكميم حيث تم تقليل حجم المعدة دون الحاجة لاستئصال أي جزء من أجزاء المعدة نهائيًا.

 

 

2-  عملية تحويل مسار المعدة المصغر بالمنظار

أما عن عملية تحويل مسار المعدة الصغير هي تتميز أيضًا بعدم استئصال أي جزء من المعدة خلالها حيث يتم الاحتفاظ بباقي أجزاء المعدة والأمعاء الدقيقة دون التخلص منها، و تتميز أيضًا أنها تتم عبر تحويل واحد فقط وهو تحويل حوالي 10% من حجم المعدة وإيصاله مباشرة مع الأمعاء الدقيقة لتصبح المعدة كالأنبوب الصغير الآن ويستقر الطعام بشكل نهائي بالأمعاء الدقيقة مما يفسر قلة امتصاص الطعام والسعرات الحرارية، ولهذا فهي تعد من العمليات المناسبة لمرضى السكري بسبب تعزيز إفراز البنكرياس الذي ينتج عن إجراء عمليات تحويل مسار المعدة.

 

الفرق بين  عملية تكميم المعدة وعملية تحويل مسار المعدة؟

والآن بعد توضيح تفاصيل إجراء عمليات تكميم المعدة وتحويل المسار صار الفرق واضح بينهم وهو عدم التخلص من أي جزء من المعدة عند القيام بعملية تحويل المسار، ولكن بجانب هذه الاختلاف، نجد بشكل عام اتفاق مذهل ومتطابق بين كلًا من عمليتي تكميم المعدة وتحويل مسار المعدة، ويتمثل هذا التطابق في نتائج ما بعد العملية، حيث نجد أن كلًا منهم يحقق أهداف مذهلة بخصوص خسارة الوزن الزائد والتخلص من السمنة المفرطة، هذا وإلى جانب حماية الصحة من أمراض السمنة المفاجئة التي من الممكن أن تصيب الفرد في أى وقت دون أي تمهيد.

كما تساعد كل من العمليتين أيضًا ذويهم على عيش حياة صحية خالية من العادات السلوكية الخاطئة التي كانوا يمارسونها قبل إحراء العملية، فهم ملتزمون الآن بتناول طعام صحي، واختيار الوجبات والبدائل الصحية عن غير الصحية، وممارسة الرياضة والنشاط البدني، بالإضافة إلى اتباع إرشادات الطبيب من حيث طريقة طهي وتناول الطعام بعد العملية.

 

يمكنك التواصل معنا والحصول على موعد مع أفضل دكتور تكميم معدة د. احمد نبيل الحوفى لتحديد العملية الأنسب لك وتكلفتها  والحصول على نظام غذائى مناسب لك 

 

 تــــــــــــابع أيــضـــــــاً :   ما هو التكميم المعدل بدون تسريب  

                                  عملية الساسى ثنائى التقسيم 

 

 

 

 

0 Shares
Tweet
Share
Share
Pin